الرئيسية / مقالات / الارباب يكتب بعنوان بلدي احبابي

الارباب يكتب بعنوان بلدي احبابي

بلدي احبابي
وعدت بان أستجيب لرغبة الاخ الصديق والحبيب الذي طالبني من خلالها ، واعني الرغبة ، ان أفسر خطواتي التي قمت بها من خلال تلك المعركة الانتخابية الاخيرة
وبدايتي التي اري انها لا تخفي عليكم هي انني ، وفيما ظل أكثركم يسميه هروبا قد عزمت علي ان أترجل عن صحوة جواد الخدمة الهلالية لأخدم ، لا باسم الهلال وحده ، الوطن الذي قدمة الهلال علي نفسه لا سرا وإنما في جهر هتافي داو طاف به الربي والوهاد والمداين والنجوع وناجي بها الشمس والقمر وطار بها ليستريح عند مراقد النجوم .. كيف لا وقد جاء بها في مطلع كتابه وشعاره يقدم بهما ابناءه ونفسه لله ثم للوطن
اولا تلاحظون بان الأندية تعج وتضج بالكوادر منتفخة الأوداج بالكفاءة والخبرة اللتين تديران بها الأندية بكل كفاءة وحرص علي مصالح تلك الأندية ، لا غيرها ، وبصورة تصل الي حد التعصب والتشرذم وتقديم مصالح تلك الأندية علي كل ما سواها حتي لو داخل الوطن ومصلحته في كل ما سواها هذه
كم مرة وصل بِنَا الحال ان نتحايل ونلتفت من هنا وهناك لنعطل لاعبا من اداء ضريبة الوطن من اجل حسابات ومصالح ضيقة بل وأضيق ما تكون ؟؟ ولعلكم قد عرفتم ما اعني !!
كم مرة ( لوينا) او بالاحري والاصح والأدق ، عنق الزجاجة وطوعنا لا والله فالتطويع لا يحتمل ان يكون معني للتغبيش والتطفيش او ان ندوس علي القانون لنصرة فريق لا حق له علي فريق اخر له الحق كله في قضية بعينها
الاداري في النادي غيره في الاتحاد ويمكن ان يكون مرد ذلك الي ان العمل في الأندية عمل جماهيري مفضوح وميداني مفتوح اما العمل في الاتحاد فهو عمل ديواني في اكثر الأوقات والهم كل الهم ، بكل أسف ، والحرص كل الحرص في إدارة وتسيير النشاط مما يجعل حالنا أشبة ما يكون بحال الجالس علي اله قريبة من الشط يرقب ذلك الرجل الهيميم وهو وساقيته في حالة دوران مستمر
ها قد جاء او عاد الاخ البروف شداد علي سطوة حصان كسول ينشد الإصلاح وفق ادبيات المجموعه ما غطي كل الفضاءات حديثا عن الفساد والمفسدين والسارقين والمختلسين … ماض لا مكان للمستقبل فيه علي الأقل لم نسمع عنه شيئا
وها قد غاب الاخ الدكتور معتصم غيابا كان لابد له ان يكّون بعد ان فشل فشلا ذريعا وفظيعا في ان يقدم نفسه كواحد وجيع بالوطن وهمومه الكروية وحلولها
من هنا كان مجيي … عملاقان … جماعتان او أفراد تلكما المجموعتين … يتحدثان عن الماضي وفارس ثالث يدخل الميدان ليحدثنا عن الغد وعن طول انتظار جيله للجديد .. وشوقة للغد المأمول والطموح الغايب .. ومن هنا جاء مجيي الذي رأي فيه البعض ، لا والله بل الجمهرة الغالبة بانه تكتيك رغم ظهور تكتيك علي الشاشات والأصعدة
لقد كنت جادا … وسأظل باذن الله جادا وصادقا في عزمي .. لم يكن تقدمي من اجل فرد ولكن من اجل وطن وطن كما أراه مشتاقا ينتظر في إشفاق وحسرة متي يقدمه أهله علي كل ما سواه الا الحق عز وجل ومن اصطفاه ، سبحانه وتعالي خاتما للأنبياء والمرسلين صلي الله عليه وعلي اله وصحبه اجمعين ومن تبعهم باحسان الي يوم الذين
إذن لماذا وكيف انسحبت بتلك الطريقة فلتبق معا من اجل وطننا وبلد احبابنا

التعليق بواسطة فيس بوك

6 تعليقات

  1. ياااخ زعطتنا و معطتنااااااااااااااااااااا

    يا درووغبااا ابو ركبة

    الله يشفيك من مجاميعه

  2. ياارباب ياخي انت عندنا كبير والله
    بس بصراحه شديده الخطوه اساسا ماكانت موفقه اساسا ماتبرر ساي .
    ولا ورينا هسي استفدتا شنو غير شمتا فيك اعداك وده الشي الماكنا عايزنو ليك .

    وبرغم محبتنا وتقديرنا ليك شداد في الاتحاد افيد للسودان منك
    ولك تحياتي يااب حمد

  3. هههههههههههههه هههههههههههههه

  4. انت خسران طوالى

  5. ابوبكر ابراهيم نورى

    يارب ياقادر على كل شئ زى ما خلصتنا من معتصم وزمرته تخلصنا من الجربه الاسمه صلاح ده يارب

  6. عجيب يا صلاح تقول تركت الهلال لهم أكبر ، أي أن الوطن عندك أهم من أي فريق ، وللأسف فقد كنت تهاجم كل رؤساء الهلال وتترك معتصم جعفر وجماعته رغم أنهم تلاعبوا بالمال العام وبالقانون وكانوا يخدمون فريق واحد …. كم معيار عندك للتعامل مع الأمور … يا راجل بلاش فلسة وتلاعب بالألفاظ

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*