الرئيسية / مقالات / الارباب يواصل الكتابة اليوم الاحد بعنوان الله .. الوطن

الارباب يواصل الكتابة اليوم الاحد بعنوان الله .. الوطن

الله .. الوطن
الحلم يولد الطموح والطموح أمر مشروع ومرغوب ومسموح.. وما كل الأحلام تصلح لأن تولد طموحاً مشروعاً فهنالك أضغاث الأحلام والتي لا يقف الحكم على أنها أضغاث أو أحلام حميدة على صاحبها، إذ في العادة أنَّ هناك الكثير من المتبرعين ولا أصدق أو أقرب لحديثنا هذا من رؤية البقرات السبع السمان يأملن سبعاً ضعافاً والسنابل السبع أخضرها وأصغرها.. تلك الرؤية التي لو لا أن الحاكم قد ألهمه الله وقيض له ألا يأخذ بقول من قالوا بأنها أضغاث أحلام لشهد العالم تاريخاً وواقعاً مختلفين.
حلمت بصالحة.. وسوقت لها بين أهلها وما زلت مؤمناً بها وعضدني في ذلك الراحل المقيم الأخ والصديق المهندس “عبد الوهاب محمد عثمان” وزير الشؤون الهندسية في ولاية الخرطوم، يرحمه الله، فصدق، أو فلنقل وافق، على أرض المدينة الرياضية للهلال بالصالحة بمساحة ثلاثمائة ألف متر مربع، إن لم يكن قد أصاب الذاكرة شيء من رشاش أو تعرية.. وقام أضغاث الأحلام بقيادة حملة شرسة مات على إثرها الحلم وبقي صاحبه وبقيت الصالحة تنتظر.
وفي لقاء السودانية 24 قلت بأنني لن أنزل ضد البروف شدَّاد.. ثم أضفت بأنه إن قرر الترشح فإنني سأترشح نائباً له ولكنني قدمت ترشيحي للرئاسة وليس في موقفي هذا ما يناقض موقفي ذاك، فقرار البروف شداد بالترشح قد جاء متأخراً وبعد أكثر من تأكيد منه بعدم الرغبة ومعها تأكيد في داري بجدة إذ تكرم، مشكوراً بزيارتي لا أريد أن أدخل في تفاصيل عملية ترشحه فهذا أمر يخصه ويخص أعضاء الجمعية.
أمران كان لابد لي من التعرض لهما قبل أن أدلف إلى ما وعدت باستعراضه استكمالاً لبرنامجي الانتخابي والذي لابد أن تعقبه اتصالات مباشرة حسبما يقتضي الحال وقد ذكرت، وإن لم أكن قد فعلت فها أنذا أقول بأنني احترم كافة من تقدموا للترشح لمختلف المواقع والمناصب في الاتحاد العام، وأؤكد بأنني لا أنتمي لأي جماعة أو تنظيم ينافس في هذه الانتخابات، ولا أستطيع أن أنفي بأنني أملك ميلاً ورغبة بأن يكون فيمن تأتي بهم الاتخابات أفراد بعينهم دون تحديد للجماعة التي يأتون منها.



ولكن عدم مجيئهم وفوزهم لا ينتقص أبداً من قدر وقدرة وكفاءة من تأتي بهم الانتخاابات..
.. ثقتي كبيرة في نفسي وفي نفوس كل من يأتي مؤمناً بما أطرحه وأؤكد بأن هذا الذي أطرحه هو رأي أراه صواباً راياً لا تعصب فيه أو تمترس حوله، فكل ما ينفع الوطن ويدفع بكرته للأمام يبقى موجباً للاتفاق حوله.
وقبل الحديث عن الاستثمار فإن من الواجب التنبيه إلى خطر داهم وماثل بصورة مخيفة.. الحالة الاقتصادية والمالية للأندية وبخاصة تلك الإقليمية تنذر بالخطر وتهدد بالموت البطيئ، فدخول الأندية على كل المستويات لا تكاد تعني بالحاجات الأساسية وإذا استمر الحال كذلك فإن أندية كثيرة ستضمحل وتختفي من الخارطة وعلاج هذا في أن تمنح الأندية، وأنا هنا أتحدث عن أندية الممتاز، أقول لا بد أن تمنح الأندية حق تسويق مبارياتها وبخاصة في الدخل والإعلان داخل الملعب، وأن تعطى الأندية الحق في الاتفاق فيما بينها لاقتسام الدخل حسب ما يرى الفريقان المتباريان.. أما التلفزة وعوائدها من إعلانات وغير ذلك فالجمعية أو مجموعة أندية الممتاز أن تقرر حول ذلك.
ماذا بقي للاتحاد؟؟ أولاً لا بد من أن نقرر بأن تجربة الاتحاد العام في الاستثمار قد كانت فاشلة، وذلك لأن الرعاية والنقل التلفزيوني قد حصرا في الداخل مع كل ما يعانيه الداخل.



ثم لابد لنا من أن نقرر، كذلك، بأن ضعف المنافسة وتواضع المستوى الفني قد بات أمراً ملاحظاً ومعروفاً وهو لا يغري معلناً خارجياً من أن يخوض غمار التجربة.. والمؤسف بحق أن تكون نتائج مباريات الدوري الممتاز في السودان لا تحظى بانتباهة تجعل منها خبراً في شريط إخباري في قناة من القنوات العربية وما أكثرها.. الدوريات العربية التي باتت زبوناً دائماً في النشرات الإخبارية تغطية، وتحليلاً عبر الهاتف أحياناً وظهوراً باذخاً في الأشرطة الإخبارية لتلك القنوات، هي الدوريات الخليجية والمصرية والأردنية والعراقية والتونسية والمغربية والجزائرية.
إن الأكاديميات للكرة وللتدريب يمكن أن تكون مجالاً طيباً.. بل طيباً جداً للاستثمار إذا ما أحسن الإعداد لها وهيأت بصورة احترافية ويمكن حينها إلحاقها في مشاركة أو رعاية مع أحد الأندية العالمية، بل وأكثر من نادي ويمكن أن تمتد خدمات تلك الأكاديميات وأسواقها المحتملة لرعاية وتنشئة وتخريج مواهب من أقطار مجاورة.
وفي الخاطر بقايا حديث بل أحاديث نتركها للقاءات وها قد دقت ساعة العمل.. سيصاغ هذا البرنامج صياغة تعريفية فيها من التأكيد على الالتزام الصارم بالتنفيذ، ما يجعله عقداً واتفاقاً ملزماً بالتنفيذ متى جاء التكليف.
والله من وراء القصد وليفتحْ الله بيني وبين أهلي بالحق وهو خير الفاتحين.




التعليق بواسطة فيس بوك

7 تعليقات

  1. …………………………………………….
    …………………………………………….
    …………………………………………….

  2. والله ياارباب خطوتك بتاعت الاتحاد دي لو كتبت ميه مقال برضو ماتوفقت فيها

    ياخي انت زول ماساهل عندنا والله وليك اسمك وليك قيمتك في الرياضه السودنيه حافظ،عليها

  3. يا(أمي الله يسلمك )هناك فرق شاسع بين (التنظير )
    والتطبيق .. في الهلال بشرتنا ببرنامجك(الاتخابي )و
    عندما حانت لحظة (التطبيق )لم تستطيع أن تحقق منه
    ولا واحد في المائه(الكلام بقروش )وحتى عندما نادى
    (سحرة فرعون )بأخذ الصورة التذكاريه باستاد الهلال
    لم تخرج لتكذيبهم وح انت الآن تتنصل من فشلك
    وترميه على من عارضوا(إستاد صالحه )انت تعلم
    بأنك لو ترشحت وحدك لن تفوز برئاسة الاتحاد العام
    فهل تريد ان تكون رئيسا للاتحاد العام وتحكمه من
    سجن جدة

  4. .؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟? ?؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ? ?

  5. عايز تحكم من السجن طيف دى

  6. كلامك ده قولو لى زول ما عندو هديده .
    آل برنامج آل !!؟

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*