الرئيسية / الاخبار الفنية / الفنان مصطفى السني:بعض الفنانين الشباب (ما واعين) ومستعجلين الشهرة

الفنان مصطفى السني:بعض الفنانين الشباب (ما واعين) ومستعجلين الشهرة

يُعد الفنان مصطفى السني من فنانين قلة إنتهجوا الجدية منهجاً لمشوارهم الفني، يراه البعض مقلاً في تقديم الأعمال الغنائية الخاصة، بينما يرى أنه يمضي بمشروعه وفق خطة مدروسة، شكل حضوراً لافتاً في الكثير من الفعاليات والبرامج التلفزيونية والأمسيات الغنائية.السني إلتقيناه في هذه المساحة وطرحنا عليه جملة من الأسئلة، أجاب عليها بكل الصراحة والوضوح. حوار / عماد النضيف
* أين الفنان مصطفى السني؟- موجود والحمدلله، لكن هذا لا ينفي غيابي في الفترة الأخيرة عن وسائل الإعلام لظروف سفري الكثيرة، حيث تقيم أسرتي خارج السودان، الشيء الذي اعتبره البعض غياباً.




* ما هو جديدك من الأغنيات؟- لدي الكثير من الجديد، مثل أغنيات (أمسينا مشتاقين) من كلمات الدكتور عزالدين هلالي، وألحان الفنان عصام محمد نور، (منك كم صورة)، كلمات الشاعر عبد الوهاب هلاوي، وألحان مجاهدعمر، (عايز أشوفك) كلمات الشاعر علي همشري، وألحان الموسيقار عادل حسن، وأغنية (شارع النيل) من كلمات وألحان الشاعر الصديق صلاح الزبير (ود مسيخ)، بالإضافة إلى أغنيتين من كلمات وألحان السر قدور، وأغنية من كلمات نشأت الإمام، وألحان الدكتور الماحي سليمان، وهي في طور البروفات سوف ترى النور قريباً.




* كيف ترى الساحة الفنية الآن؟- الساحة الفنية فيها الصالح والطالح، لكن للأسف الطاغي عليها والظاهر هو الطالح، رغم وجود الكلمات الجميلة والألحان المميزة، وأظن أن من أسباب هذا التردي عدم وعي كثير من الفنانين الشباب بالمسؤولية الفنية، واستعجالهم للشهرة والظهور، وعدم وجود الرقابة الفنية، لكن في الآخر لا يصح إلا الصحيح، والغلبة أخيراً وبالتأكيد للأعمال الفنية التي تسمو بالروح، وتهذب النفس وتغذي الوجدان.
* البعض يرى أنك مقل في تقديم الأغنيات الخاصة؟- ممكن أكون مقلاً في تقديم الأغنيات الخاصة للجمهور فعلاً، لكن ليس لعدم وجودها أو لعدم امتلاكي لأعمال خاصة، أنا امتلك قرابة (44) عملاً خاصاً بعضها من ألحاني والأغلبية من ألحان أساتذة أجلاء، ولكن أنا لا استعجل طرح كل هذه الأعمال، واهتم بالنوعية وليس الكمية، هناك كثير من الأعمال الخاصة التي تغنت ووجدت القبول على سبيل المثال (أمي سلام) و(طولت منك أنا) و(غزالي وبت الأصول)، ولو بس تعرف، والخرطوم وطعم الغربة
* ولماذا الغياب عن الأجهزة الإعلامية في الفترة الأخيرة؟- لا اسميه غياباً، قد يكون قلة ظهور بسبب ارتباطي بأعمال كثيرة خارج البلاد، وهذا يستدعي سفري المتكرر، لكن عندما أكون موجوداً في السودان، أكون في تواصل مع الأجهزة الإعلامية من قنوات فضائية وإذاعات ومنتديات ثقافية ومناسبات اجتماعية، يعني موجود بكثرة. * ماذا تمثل لك الحفلات الجماهيرية؟- الحفلات الجماهيرية هي مقياس لجمهور الفنان أو فناني الشباك، وأنا شخصياً لا أصنف نفسي كفنان شباك، وأعتقد أنه بالنسبة لي لم يحن الوقت بعد لعمل حفل جماهيري، وما زلت اتلمس طريقي وأحاول أن أجد لي موطء قدم في خارطة الغناء السوداني.







COPY CODE SNIPPET

التعليق بواسطة فيس بوك

تعليق واحد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*