اخر الاخبار
الرئيسية / مقالات / ايمن كبوش يكتب وتبقى بيناتنا الرسائل

ايمن كبوش يكتب وتبقى بيناتنا الرسائل

وتبقى بيناتنا الرسائل
< مع احترامى لك.. انا شاهدت مباراة الهلال والاهلي بشندي من داخل الملعب واراك اجحفت فى حق كابو كثيرا.. صحيح ان الهدف كان خطأ منه.. ولكن انا صرخت من المقصورة في سمؤل لعدم التغطية اللصيقة قبل عكس الكرة من الغرب الى الشرق وقلت بصوت مسموع «ده قوون» قبل ان تصل الكرة الى المنطقة الشرقية، اى الخطأ بدأ من اللاعب سمؤال اولا ثم بشة نجم المباارة الاول بلا منازع ويشاركه شيبولا الذى تعرض للضرب بكل نوع الرفس والبونية.. اما جمعة فهو في تطور ملحوظ ولم نر اثراً لغياب الحارس الاساسى.. اما دمازين فقد اجاد كثيرا.. اوتارا فعلا كان مهزوز بعض الشئ. < عموما اتفق معك في نجاح المدرب لانه عرف كيف يضع تشكيلة مناسبة لهذه المباراة باختيار سمؤل وكابو بالاطراف وصحيح لو كان موجود ولاء الدين في خانة محمد موسى كان الهلال انتصر باكثر من هدف.. عموما شكل الهلال تغير كثيرا وادعوك لتشجيع مشاركة الصغار. منعم جميل رسالة من فوق الماء >أعود لك اخي أيمن عودة الواثق المتمكن…. لترتيب ما تفضلت بنشره عن انطباعي الشخصي الذي يمثلني أنا فقط.. ولا أمثل به أي جهة اعتبارية ولا سياسية… لقد وصلتني العديد من الاتصالات التي احتفظ بتسجيلها حول ما نشرته.. تلميحات من امثل…. أكرر لا أمثل أي جهة لأن هذه الجهات لم تتم دعوتها من الأصل ولو كان!! لخرج الحفل في أبهى حله له… لذلك أؤكد على ما ذكرت في الليلة الغنائية لمهرجان مكوك النيل…. واعني بالمتسلقين الذين خارج إطار التكليف الفعلي ويظهرون للعامة كأنهم أصحاب الفكرة وكان أفضل لهم ولنا أن يجلسوا مع الجمهور المستمع بدلاً من اقحام أنفسهم والعمل على إفساد الشكل المتفق عليه لتنظيم الحفل…. سؤال أطرحه لماذا خرج الحفل في ود مدني بهذا الشكل الراقي… كان كل الحضور منظم بشكل راقي ينم عن أدب الاحتفالات والحضور المتميز… وستأتي نهاية هذه الاحتفالية وسيرى الجميع ان هؤلاء المتسلقين هم الذين سيفسدون كل الترتيبات ..
>أخونا الأستاذ أحمد عبد الغني امين عام سنار عاصمة الثقافة الاسلامية.. تحية خاصة لك عبر افياء.. يجب تدارك الأمر وإبعاد غير المؤهلين أصحاب المصالح الفردية..
>جميعنا نسعى ونأمل أن تختتم هذه الفعالية بشكل يرضي الطموحات… ونؤكد أنها مكسب لنا وأعادت لنا التاريخ الذي ظل مغموراً لعهود مضت… يجب المراقبة واعادة ترتيب وتنظيم النشطين المثقفين أصحاب المواهب الزاهدين في العمل العام…. ليتفاكر الجميع حول إخراج الليالي الختامية وتفعيل وتكوين اللجان الفعالة وعقد ورش عمل لتدارك الأمر وتصحيح اعوجاج بعض التفاصيل… يجب أن نتوافق ونأتلف لأن الأمر يعني ويهم الجميع… ولكن بطريقة منظمة مرتبة وضرورة أن يلتزم الجميع النظام والالتزام به…. وأن تصبح التوجيهات في ذلك قانون على الجميع ….
>وليس بالضرورة أن نجلس في الكراسي الأمامية لأن لها ضيوفها وإدارتها وعلينا احترامهم واكرامهم… أظل اطرح سؤالي… كيف تدار هذه المؤسسات بشكلها الجديد وماهي آليات استدامتها؟.
سارة يحيي/ سنار

التعليق بواسطة فيس بوك

4 تعليقات

  1. والله كلامك دا كلام الطير في الباقير معقوله دا صحافه واقلام تكتب ليقرا لها هذا الشعب المسكين ( كلام ركيك وغير مرتب بالمره من كل بستان زهره ) عما كنت ثثحدث كان الله في عون الصحافه

  2. عوير وااهبل ومتخلف حاقد ومرض

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*